أسهم أوروبا تغلق مستقرة مع إرتفاع شركات السلع وتراجع السيارات

طباعة

 أغلقت الأسهم الأوروبية دون تغير يذكر اليوم الأربعاء وسط إرتفاع شركات السلع الأولية وتراجع صناع السيارات، لكن المستثمرين ظلوا متفائلين بشأن توقعات الأسهم بالمنطقة بعد بيانات اقتصادية قوية.
وختم المؤشر ستوكس 600 الأوروبي معاملات اليوم عند 380 نقطة بعد تذبذبه بين المكاسب والخسارة طيلة الجلسة، هذا وارتفع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.1% بينما تراجع المؤشر داكس الألماني 0.5%.
وأظهرت مؤشرات مديري المشتريات بقطاع الإنشاءات أفضل ربع سنة لشركات منطقة اليورو في ست سنوات مع تحسن البيانات أيضا لكل دول على حدة مما ينبئ بنمو واسع النطاق في إقتصادات أوروبا.
وفي مؤشر آخر على تنامي الثقة رفع سيتي تصنيفه لأسهم أوروبا إلى توصية بزيادة الوزني النسبي متوقعا إرتفاع ستوكس 600 8% أخرى بنهاية السنة.

في غضون ذلك إستمر نشاط الدمج والإستحواذ في توجيه الأسعار، وإرتفع سهم سينجنتا 0.9% بعد حصول "كيم تشاينا" على موافقة جهات مكافحة الإحتكار بالإتحاد الأوروبي على عرضها البالغة قيمته
43 مليار دولار لشراء مجموعة المبيدات الحشرية والبذور السويسرية.
في المقابل كانت أسهم شركات السيارات هي الأسوأ أداء لليوم الثاني على التوالي حيث تراجع مؤشر القطاع 1.1% إلى أدنى مستوى إغلاق له في نحو ثمانية أسابيع.