موانئ "بي آند أو" توقع إتفاقا بقيمة 336 مليون دولار لتطوير ميناء صومالي

طباعة

 قالت حكومة منطقة بلاد بنط شبه المستقلة في الصومال  إن موانئ "بي آند أو" المملوكة لحكومة دبي وقعت عقد إمتياز مدته 30 عاما بقيمة 336 مليون دولار لتوسعة وإدارة ميناء بوصاصو في المنطقة، وسيتضمن المشروع أعمال تجريف وبناء رصيف ومساحة دعم تبلغ 5 هكتارات، إضافة إلى إستثمارات في تكنولوجيا المعلومات ونظام التشغيل وروافع الميناء المتحركة ومعدات مناولة الحاويات.

وقال رئيس منطقة بلاد بنط "عبد الولي محمد علي" في بيان "هذا الإستثمار بمثابة تعهد ضخم في بلاد بنط وسيسهم كثيرا في تطوير البنية التحتية في الصومال وخاصة في منطقة بلاد بنط"، وقال البيان إن المرحلة الأولى من المشروع ستتكلف 136 مليون دولار.
وأكد رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية ومؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي "سلطان أحمد بن سليم" أن الإستثمار في تطوير الموانئ متعددة الأغراض في الأسواق الناشئة يتلائم مع مقدرات وأهداف موانئ "بي آند أو" في العمل على تعزيز الخبرات والكفاءات مضيفاً أنه في المقابل ستحظى بلاد بنط بفرصة الإستفادة من الخبرة العالمية المتميزة التي تمتاز بها موانئ دبي العالمية والتي ستسهم في تعزيز إقتصادها وتشغيل موظفيها المحليين.
يذكر أن حكومة بلاد بنط ألغت عقدا سابقا مع شركة الغواصين للمقاولات البحرية بالإمارات العربية المتحدة لتطوير طاقة ميناء بوصاصو بعد عدم وفاء الشركة بالتزاماتها.