البورصة المصرية تحافظ على مكاسبها رغم قلة السيولة

طباعة
قال رئيس قسم البحوث بشركة أصول لتداول الأوراق المالية إيهاب سعيد "أن السوق قد تشبع من الناحية الشرائية خلال الفترة الماضية، حيث سجل ارتفاعات متواصلة في الستة اسابيع السابقة، بالاضافة إلى أن المؤشر حقق المستهدف، واصطدم بمستوى بمقاومة رئيسي عند 7246 نقطة والذي يشكل أعلى مستوى له منذ يناير 2011". الجدير بالذكر أن المؤشر المصري الرئيسي أغلق مرتفعا 0.03% والثانوي 0.2%، الاكثر نشاطا سهم جلوبال تليكوم، عامر جروب، والعربية للاستثمارات، السيولة داخل المقصورة في مصر 765 مليون جنيه بحجم 293 مليون سهم تمت من خلال 34 الف عملية.