"فولكسفاغن" تعلن أنها اشترت وأصلحت أكثر من نصف سيارات الديزل الملوثة للبيئة بأمريكا

طباعة

 قالت شركة "فولكسفاغن" إنها أعادت شراء وأصلحت أكثر من نصف السيارات سعة 2.0 ليتر الملوثة للبيئة والتي تعمل بالديزل والبالغ عددها 475 ألف سيارة  بموجب تسوية مع الحكومة الأمريكية.
يأتي ذلك بعد ستة أشهر من تدشين الشركة لأكبر عرض على الإطلاق لإعادة شراء سيارات.
وقالت أكبر شركة صناعة سيارات في العالم في خطاب لقاض أمريكي يباشر التسوية إنها بحلول يوم الأربعاء الماضي أعادت شراء وأنهت إيجار نحو 238 ألف سيارة وأصلحت ستة آلاف و200 سيارة بعدما أقرت في 2015 بتزويد السيارات سرا ببرامج تسمح لها بإصدار انبعاثات تصل إلى 40 مرة مثل المستويات التي يسمح بها القانون.
وبموجب الإتفاق يتعين على "فولكسفاغن" إعادة شراء وإصلاح ما لا يقل عن 85% من السيارات بحلول 2019 أو أن تواجه عقوبات إضافية.