الأسهم الأوروبية تتعافى بدعم من نتائج مالية وقطاع البنوك

طباعة

 تعافت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء من أكبر خسارة يومية لها في خمسة أشهر مع صعود أسهم البنوك وبعض النتائج المالية الإيجابية للربع الأول من العام وهو ما طغى على تأثير ضعف أسهم قطاع النفط والغاز.
وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.2% بعدما سجل أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع أمس الثلاثاء، وواصل مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني الخسائر التي مني بها في الجلسة السابقة ليتراجع 0.1% ويبدد مكاسبه منذ بداية
العام حيث ضغط صعود الجنيه الاسترليني على الأسهم المدرجة على قائمته ومعظمها لشركات تصدير كبرى بعدما دعت رئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي" إلى انتخابات عامة مبكرة في البلاد.
وإرتفع مؤشر قطاع البنوك الأوروبي 1.8% مسجلا أكبر المكاسب بين القطاعات لينهي موجة هبوط استمرت 6 جلسات في أطول فترة من الخسائر اليومية خلال 11 شهرا، وكان سهما "بانكو بوبولار" و"أوني كريديت" من بين أكبر الرابحين
بصعودهما 5.5 و6.1% على الترتيب.
وتعافى قطاع الموارد الأساسية الأوروبي أيضا ليصعد 0.8%  بينما تراجع مؤشر قطاع النفط والغاز 0.7% مع هبوط أسعار الخام بفعل زيادة الإمدادات الأمريكية، هذا وأغلق مؤشر كاك 40 الفرنسي مرتفعا 0.3% وداكس الألماني 0.1%.