أسهم فرنسا تصعد لأعلى مستوى في 9 سنوات والنتائج تدعم المؤشر الأوروبي

طباعة

إرتفعت الأسهم الفرنسية القيادية لأعلى مستوياتها في 9 سنوات اليوم الأربعاء مدعومة بصعود أسهم "كيرنج" بعدما سجلت شركة المنتجات الفاخرة مبيعات قوية بينما حومت مؤشرات أسواق الأسهم الأوروبية حول أعلى مستوياتها في 20 شهرا.
وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.5% مدعوما بمكاسب أسهم القطاع المالي وشركات المنتجات الفاخرة والتي ارتفعت بفعل موجة من النتائج المالية التي تجاوزت بشكل كبير توقعات السوق.

وزاد المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.2% ليعزز المكاسب التي حققها في وقت سابق هذا الأسبوع بعد تأهل مرشح الوسط "إيمانويل ماكرون" الذي يفضله المستثمرون للجولة لثانية من انتخابات الرئاسة الفرنسية التي ستجرى في السابع من مايو/ أيار وهو الأوفر حظا للفوز، وقفز سهم "كيرنج" نحو 10% مسجلا أعلى مستوياته على الإطلاق، وكان الرابح الأكبر على المؤشر ستوكس بعد تحقيق مبيعات قوية غير متوقعة للعلامات التجارية "جوتشي" و"إيف سان لوران" وهو ما ساعد "كيرنج" على تجاوز توقعات السوق.

ودفع ذلك أسهم شركات أخرى للسلع الفاخرة للصعود حيث جاءت أسهم "مونكلير" و"سالفاتوري" "فيراجامو" من بين أكبر الرابحين على مؤشر الأسهم القيادية الإيطالية بينما زاد سهم "إل.في.إم.إتش" 0.8% مسجلا مستوى قياسيا جديدا.
وقفز سهم "فيات كرايسلر" بما يزيد عن 9% بعدما سجلت شركة صناعة السيارات زيادة 11% في أرباح تشغيل الربع الأول.
وارتفع سهم "كريدي سويس" 2.7% مسجلا أداء أفضل من مؤشر قطاع البنوك الأوروبي، بينما صعد سهم دويتشه بنك الألماني 2.3%  ليدفع مؤشر داكس الألماني إلى الصعود لمستوى قياسي.