ما حجم الإيردات المتوقعة من عمليات الخصخصة المزمع تنفيذها بالسعودية ؟

طباعة

بعد الضغوطات والتحديات الصعبة التي واجهتها السعودية خلال الفترة الماضية ...

جراء انخفاض اسعار النفط منذ نحو أكثر من عامين ونصف ...

 لجأت الحكومة الى مجموعة من الاصلاحات الهيكلية الضخمة ، التي من شأنها أن تضع اقتصاد المملكة على الطريق الصحيح، وتخرجه من تبعية اسعار النفط

 ومن ضمن هذه الاصلاحات التي شرعت بها المملكة في الأشهر الماضية، الإعلان عن عمليات الخصخصة التي تعتزم القيام بها بمؤسسات حكومية في قطاعات متنوعة أبرزها الرعاية الصحية وقطاع النقل، الى جانب مجموعة من عمليات الخصخصة في مؤسسات تابعة لقطاعات الرياضة والكهرباء والمياه وصوامع الحبوب.

 وزارة الاقتصاد كشفت في أحدث توقعاتها عن أن خطوة المملكة نحو الخصخصة ستحقق ايرادات بقيمة لا تقل عن 200 مليار دولار

 عمليات الخصخصة التي تسعى المملكة تنفيذها تهدف الى دعم رؤية المملكة 2030 القائمة على تعزيز الاقتصاد ورفع الحصيلة الايرادية للحكومة من خلال القطاع غير النفطي الذي يتوقع أن يحقق نموا خلال العام الجاري بنسبة 0.5% مدعوما بالتجارة وخطط تحفيز القطاع الصناعي

 أهداف المملكة وطموحاتها الاقتصادية تصطدم بعجز الموازنة العامة والارتفاع المتواصل في الدين العام رغم أنه لا يزال متواضعا، الا أن القفزات المتواصلة في حجم الدين العام تثير القلق، وتضغط على التصنيفات الائتمانية للمملكة