الطلب على السفر جواً يُحلّق بنسبة 6.8% في مارس

طباعة

قال الاتحاد الدولي للنقل الجوي (اياتا) إن الطلب العالمي على السفر جواًّ زاد 6.8 بالمئة في مارس آذار حيث دعم انخفاض أسعار التذاكر وتحسن الاقتصادات النمو في الربع الأول من العام.

وذكر الاتحاد بأنه سينتظر إعلان بيانات أبريل نيسان لمعرفة تأثير الحظر المفروض على حمل أجهزة الكترونية كبيرة على متن الطائرات في رحلات مباشرة معينة متجهة إلى الولايات المتحدة وبريطانيا.

وفرضت السلطات الأمريكية والبريطانية هذا الحظر على رحلات معظمها من دول شرق أوسطية في نهاية مارس آذار.

غير أن نمو عدد المسافرين على الناقلات الشرق أوسطية تباطأ إلى 4.9 بالمئة في مارس آذار مقابل 9.5 بالمئة في فبراير شباط حيث أثرانخفاض سعر النفط على الطلب.

وارتفعت الطاقة الاستيعابية التي تقاس بعدد المقاعد المتاحة والكيلومترات المقطوعة 6.1 في المئة عالمياً بأقل من الطلب. ويعني هذا أن معامل الحمولة - الذي يقيس مدى امتلاء الطائرات - زاد 0.5 نقطة مئوية إلى 80.4 في المئة وهو ما قال اياتا إنه معدل قياسي لشهر مارس آذار.