السعودية تسعى لأن تكون بين أفضل البلدان الجاذبة للاستثمار في العالم

طباعة

سعي مستمر من السعودية لجذب استثمارات أجنبية إلى البلاد، واليوم مع رؤية 2030، تسعى المملكة لأن تكون بلدا جاذبا لرؤوس الأموال، لاسيما مع دخول استثمارات أجنبية بـ 7.5 مليار دولار إلى المملكة خلال 2016.

ومن الشركات الأجنبية المهتمة بالسوق السعودي هي الشركات الصينية والتي بدأت تدخل للمملكة بشكل أكبر مؤخرا.

المتحدث الاول: لي هواشين - السفير الصيني في السعودية

وبينما بلغت التجارة بين الصين والسعودية 43 مليار دولار العام الماضي يسعى البلدان إلى تعزيز الاستثمارات الخاصة، ولتحقيق لابد من تقديم مزيد من التسهيلات للمستثمرين وأصحاب الأموال من البلدين.

المتحدث الثاني: أحمد الصغير أمين لجنة الاستثمار الأجنبي في غرفة الرياض

وتعمل الكثير من الجهات السعودية لتوفير بيئة مناسبة لجذب مزيد من الاستثمارات الصينية ذات القيمة المضافة إلى الاقتصاد السعودي