ترامب يقيل مدير مكتب التحقيقات الاتحادي

طباعة

أقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مدير مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) "جيمس كومي" الذي كان يقود التحقيق الذي تجريه وكالته في مزاعم التدخل الروسي في حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية العام الماضي والتواطؤ المحتمل مع حملة ترامب.

وقال ترامب إن الخطوة جاءت نتيجة للطريقة التي تعامل بها "كومي" مع فضيحة تتعلق برسائل إلكترونية شملت المرشحة الديمقراطية للرئاسة في ذلك الوقت هيلاري كلينتون. وسارع الديمقراطيون باتهام ترامب بوجود دوافع سياسيه وراء قراره إقالة "كومي".

وقال ترامب في رسالة إلى كومي نشرها البيت الأبيض "من الضروري أن نجد زعامة جديدة لمكتب التحقيقات الاتحادي تستعيد الثقة العامة في مهمتها الحيوية لإنفاذ القانون".

وأبلغ ترامب كومي في الرسالة أنه قبل توصية وزير العدل "جيف سيشنز" بأنه لم يعد يمثل قيادة فعالة. وكانت فترة كومي ستستمر حتى سبتمبر أيلول 2023. وكان سيشنز مستشارا لحملة ترامب قبل أن يختاره الرئيس لقيادة وزارة العدل.