الأسهم الاسبانية تسجل أكبر خسارة يومية في 6 أشهر

طباعة

هبطت الأسهم الأوروبية، ومنيت الأسهم القيادية في اسبانيا بأكبر خسارة يومية في ستة أشهر متأثرة بخسائر قطاع البنوك بينما تألق سهم بنك أوني كريديت الإيطالي بعد نتائج مالية قوية.

وقال تجار إن أسهم المنطقة تبدو مهيأة لتعديل المسار في الأجل القصير بعدما سجلت مستويات جديدة مرتفعة هذا الشهر بعد نتائج انتخابات الرئاسة الفرنسية الجيدة للسوق.

وانخفض المؤشر داكس الألماني 0.3% متفوقا في أدائه قليلا عن مؤشرات المنطقة الأوسع نطاقا، بينما سجل مؤشر ابيكس الاسباني هبوطا بلغ 1.6% وهو الأكبر في يوم واحد منذ العاشر من نوفمبر/تشرين الثاني.

ونزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.5%.

وارتفعت الأسهم اليونانية لليوم الثالث عشر على التوالي في أطول موجة مكاسب منذ 20 عاما على الأقل بفعل التفاؤل بشأن اتفاق محتمل مع دائنين.

وتصدر سهم بنكو بوبيولار قائمة الخاسرين في مدريد بانخفاض بلغ 6.6%.

وفي القطاع المصرفي أيضا ارتفع سهما بنكي أوني كريدي وميديو بنكا الإيطاليين 3.7% و1.3% بالترتيب بعد نتائج مالية جيدة مما ساعد مؤشر البنوك بمنطقة اليورو الأوسع نطاقا على تقليص الخسائر إلى 0.7%.

واختبر مؤشر القطاع المصرفي الإيطالي أعلى مستوياته في أكثر من عام مغلقا على ارتفاع نسبته 0.9%.

وأغلق المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني مرتفعا 0.02% بينما نزل المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.32%.