أسهم أوروبا ترتفع بدعم من صفقات الدمج والاستحواذ

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية في المعاملات المبكرة، مدعومة بمكاسب صناع الدواء ونشاط الصفقات في حين تراجع سهم مجموعة ريتشمونت للمنتجات الفاخرة إثر تحديث مخيب للآمال.

ونزل سهم الشركة المالكة لعلامة كارتييه 5.6% متصدرا الخسائر في أوروبا بعد أن قالت إن بيئة العمل ستظل متقلبة إثر انخفاض صافي الربح أكثر من توقعات السوق.

لكن نتائج الشركات الأوروبية تظل قوية حيث فاقت أرباح 67% منها التوقعات وفقا لبيانات تومسون رويترز آي/بي/إي/اس.

وساعدت النتائج مع انحسار المخاوف السياسية في رفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي إلى أعلى مستوى في 21 شهرا في وقت سابق من الأسبوع.

وارتفع المؤشر ستوكس ومؤشر الأسهم القيادية لمنطقة اليورو 0.1%، في حين زاد المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.2% مدعوما بصعود سهم أسترا زينيكا أربعة بالمئة بعد نتائج إيجابية لتجارب عقار مهم.

وساعدت مكاسب سهم شركة الدواء البريطانية مؤشر قطاع الرعاية الصحية الأوروبي ليرتفع 0.8% متصدرا المكاسب القطاعية.

وكان سهم يونايتد انترنت أكبر رابح على المؤشر ستوكس بصعوده 9%، بعد أن قالت الشركة إنها تنوي شراء حصة أغلبية في دريليش لاتصالات الهاتف المحمول من أجل إنشاء شركة أقدر على المنافسة بسوق الاتصالات الألمانية.