الدولار يتجه صوب أقوى مكاسب أسبوعية هذا العام

طباعة

ظل الدولار قرب أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع، متجها صوب أقوى أسبوع له هذا العام بعد بيانات أسعار المنتجين وسوق العمل التي عززت التوقعات بأن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) معدلات الفائدة مجددا في يونيو/حزيران.

وكانت موجة صعود أخذت الدولار إلى أعلى مستوياته في 14 عاما، بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة قد تلاشت منذ بداية العام الحالي. وتراجعت العملة 5% وسط شكوك إزاء إجراءات دعم النمو التي تعهدت بها ترامب.

واستقر اليورو عند 1.0865 دولار منخفضا 1.2% منذ يوم الاثنين في أسوأ أداء أسبوعي له على مدى ستة أسابيع. كانت العملة الموحدة سجلت أعلى مستوياتها في ستة أشهر فوق 1.10 دولار مطلع الأسبوع بفعل مشاعر الارتياح لفوز مرشح الوسط إيمانويل ماكرون بانتخابات الرئاسة الفرنسية.

واستقر الدولار عند 113.81 ين منخفضا عن أعلى مستوى في ثمانية أسابيع 114.38 ين الذي بلغه في وقت سابق هذا الأسبوع.

وارتفع اليورو أكثر من أربعة بالمئة في الأسابيع الثلاثة منذ الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة الفرنسية في حين تراجع الين مع انحسار تحاشي المخاطرة.