انتهاء إضراب الخطوط الجوية الجزائرية واستئناف الرحلات

طباعة

استأنفت الخطوط الجوية الجزائرية رحلاتها التي توقفت بضع ساعات في الجزائر، بعد بدء مفاوضات بين طواقم الصيانة وإدارة الشركة الجوية.

وأوضحت مسؤولة في الخطوط الجوية الجزائرية أن مطالب المضربين اجتماعية وتتعلق بالرواتب بشكل رئيسي، كما يجرى إعداد وثيقة ليوقعها الطرفان.

وأثر الإضراب الذي بدأ صباحاً من دون إنذار مسبق كما تقول إدارة الخطوط الجوية الجزائرية، على الرحلات الداخلية والدولية في البداية، لكنه لم يؤثر على الرحلات الآتية من الخارج.

وفي الجزائر العاصمة وحدها، تأثرت أكثر من 68 رحلة.

وكانت شركة الخطوط الجوية الجزائرية دعت مسافريها إلى عدم التوجه للمطارات قبل انتهاء هذه الحركة الاجتماعية التي لم تحدد مدتها.