ترامب يطلب وقف التحقيق حول مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين

طباعة

نقلت تقارير إعلامية أمريكية بأن الرئيس دونالد ترامب طلب من المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي إنهاء تحقيق بشأن علاقة مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين بروسيا.
وجاء التطور الجديد المفاجئ في أعقاب أسبوع من الاضطرابات في البيت الأبيض بعد أن أقال ترامب كومي .
وتقول وسائل إعلام أمريكية إن كومي كتب مذكرة فور انتهاء اللقاء الذي جمعه مع ترامب وذلك بعد يوم من استقالة فلين.

ووفقا لما ذكره المصدر المطلع على المذكرة فإن ترامب قال لكومي "آمل أن تتوقف عن ذلك".

وأجبر فلين على الاستقالة في فبراير/شباط بعد 23 يوما من الخدمة في منصب مستشار ترامب للأمن القومي، وذلك بعدما كشف النقاب عن مناقشته رفع العقوبات الأمريكية عن روسيا مع السفير الروسي في واشنطن قبل أن يتولى ترامب منصبه رسميا، وأنه أعطى معلومات غير صحيحة لنائب الرئيس مايك بينس بشأن حوار له مع السفير الروسي في واشنطن قبل الانتخابات.
وكان ترامب قد أقال كومي من منصبه، وهو ما أثار الكثير من ردود الفعل في واشنطن. واتهم منتقدي ترامب بمحاولته وضع ضغوط على مكتب التحقيقات الفيدرالي بشأن مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات.