الشلاش لـ CNBC عربية: ديون دار الاركان اقل من 20% من اجمالي حجم الاصول

طباعة
انتهت شركة "دار الاركان" بنجاح من إقفال إصدار صكوك إسلامية في إطار برنامج الصكوك الإسلامية المقومة بالدولار الأمريكي، وحصلت الشركة على 1.5 مليار ريال، وهي الشريحة الثالثة من الصكوك الصادرة في إطار البرنامج. وفي ذات السياق، صرح رئيس مجلس إدارة شركة "دار الأركان" يوسف الشلاش لـ CNBC عربية " ان الهدف الرئيسي من هذه الاصدارات يتمثل في حاجة الشركة للسيولة التي تساعدنا في عملية التوسع والنمو، وانتهجنا برنامج مقسم على عدة شرائح لكي لا يكون هناك اصدار واحد بمبالغ كبيرة يسبب لنا عجزا في السداد". وبالسؤال فيما اذا كان هناك شرائح اصدار اضافية، قال "هذه الشريحة الثالثة ومن المحتمل أن يكون هناك شرائح اضافية في المسقبل، بحسب تطورات العمل ونشاط الشركة واحتياجنا للسيولة، موضحا أن الغرض من هذه الاصدارات الحصول على السيولة الكافية التي تساعد الشركة في عمليات النمو. واضاف أن السعودية تمر بطفرة عقارية تحتم على شركة دار الاركان الحصول على السيولة لمواكبة هذا النمو الهائل في القطاع العقاري. وقال الشلاش أن إصدار هذه الشريحة لقى إقبالاً كبيراً من مستثمري الأسواق الدولية والإقليمية، وخاصة من اسواق ماليزيا وهونج كونج وسنغافورة، وكذا اسواق الخليج قطر والامارات ومن أوروبا سويسرا ولندن بالاضافة للمستثمرين من دول اخرى ومستثمرين من السعودية. وبالحديث عن الديون الاجمالية للشركة قال الشلاش " أن قيمة الديون الاجمالية على الشركة وصلت إلى نحو 1.2 مليار دولار بدون الاصدار الاخير وهي تمثل أقل من 20% من حجم اصول الشركة". وأشار إلى أن حجم الاستثمارات المرصودة نحو 2 مليار ريال خلال العام الحالي، تستخدم في مشاريع قائمة او مشاريع جديدة بالاضافة إلى عمليات استحواذ على بعض المشاريع، موضحا أن الاستحوذات ستكون على مشاريع داخل السعودية. الجدير بالذكر، ان "دار الأركان" أوضحت أن إصدار هذه الشريحة لقى إقبالاً كبيراً من مستثمري الأسواق الدولية والإقليمية حيث بلغت قيمة الطلبات أكثر من 3.75 مليار ريال.