لماذا عدلت تداول السعودية وحدات تغير السعر للأوراق المالية؟

طباعة

إتاحة خيارات سعرية اكثر للمستثمرين، وزيادة جاذبية التداول في السوق عبر رفع التنافسية على أسعار العرض والطلب، أهداف أكدت شركة السوق المالية السعودية "تداول" إنها تعمل على تحقيقها، كاشفة عن موافقة مجلس إدارتها على تعديل وحدات تغير السعر للأوراق المالية

التعديلات التي ستدخل حيز التنفيذ في الرابع من يونيو المقبل أكدت "تداول" على أنها تصب في مصلحة تعزيز الاطار الاستراتيجي لدعم خطط تطوير السوق المالية وزيادة الكفاءة تماشيا مع رؤية المملكة 2030، لتكون هذه التعديلات هي الثانية خلال 9 سنوات، حيث كانت المرة الاولى في سبتمبر من العام 2008

فبعد أن كانت وحدة تغير السعر لجميع الأسهم المدرجة في السوق هي 25 هللة بغض النظر عن سعر تداول السهم، جاءت تعديلات 2018 ليصبح خمس هللات للأسهم التي تبدأ من 25 ريالا وأقل، وعشر هللات للأسهم التي تبدأ أسعارها من 25.10 ريال إلى 50 ريالا، فيما يكون النطاق الثالث 25 هللة للأسهم من 50.25 ريال فما فوق

إذاً هي خطوة باتجاه مواكبة النمو الذي يشهده سوق الأسهم السعودي في عمليات التداول وتحسين جودة وكفاءة تسعير الأسهم المتداولة وتعزيز تدفق السيولة وكمية الأسهم المتداولة، إلى جانب أن هذا التغيير يتوافق مع المعايير والتطبيقات المعمول بها في أسواق المال العالمية، حيث يعتمد معظم أسواق المال العالمية تطبيق وحدات تغير السعر حسب سعر السهم وفق نطاقات سعرية محددة.