شركة استشارية تتوقع ارتفاع الطلب السعودي على النفتا

طباعة

قالت شركة "إف.جي.إي" للاستشارات إن الطلب السعودي على النفتا سيزيد بسبب مشروعات جديدة للبتروكيماويات، وذكرت الشركة في مذكرة هذا الأسبوع أن من المتوقع أن وحدة التكسير التابعة لشركة صدارة السعودية والبالغة طاقتها 1.5 مليون طن سنويا ستزيد الإنتاج خلال الربع الثاني من العام.

وأضافت أن مشروع رابغ 2 سيبدأ الإنتاج في وقت لاحق هذا العام وأن وحدته للمركبات الأروماتية ستزيد استهلاك السعودية من النفتا الثقيلة بواقع 2.7 مليون طن سنويا فور تشغيلها بكامل طاقتها، وفي المجمل سترفع صدارة ورابغ 2 طلب الشرق الأوسط على النفتا بنحو 65 ألف برميل يوميا على أساس سنوي.