النفط يرتفع قبيل قرار لتمديد تخفيضات أوبك

طباعة

ارتفعت أسعار النفط  في تعاملات متقلبة في الوقت الذي طغت فيه توقعات لتمديد تخفيضات الإمدادات التي تقودها أوبك وهبوط آخر في مخزونات الخام الأمريكية على مقترح البيت الأبيض لبيع نصف احتياطيات البلاد النفطية.

وصعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق 28 سنتا أو ما يعادل 0.52 بالمئة لتسجل عند التسوية 54.15 دولار للبرميل في حين زادت عقود خام القياس الأمريكي 34 سنتا أو 0.66 بالمئة إلى 51.47 دولار للبرميل.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في فيينا يوم الخميس للنظر فيما إذا كانت ستمدد اتفاقا جرى التوصل إليه في ديسمبر/كانون الأول، اتفقت بموجبه روسيا و11 دولة من غير الأعضاء في أوبك على تخفيض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا في النصف الأول من 2017.

وقال مندوبون في أوبك إن من المرجح أن تتفق المنظمة على تمديد تخفيضات الإنتاج لمدة تسعة أشهر اضافية أثناء اجتماعها هذا الأسبوع لبحث كيفية التعامل مع تخمة الخام في الأسواق العالمية.

وتؤيد السعودية، العضو البارز في أوبك، تمديد تخفيضات الإنتاج لمدة تسعة أشهر بدلا من ستة أشهر في الوقت الذي تسعى فيه إلى تسريع وتيرة إعادة التوازن للسوق ومنع أسعار النفط من الانزلاق مجددا إلى أقل من 50 دولارا للبرميل.  

ومن المتوقع أن تنخفض مخزونات الخام الأمريكية للأسبوع السابع على التوالي، لتهبط 2.7 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 19 مايو أيار بحسب محللين قبل صدور تقارير المخزونات الأسبوعية من معهد البترول الأمريكي وإدارة معلومات الطاقة الأمريكية التابعة لوزارة الطاقة.

وفي وقت سابق من الجلسة انخفضت أسعار النفط بفعل الإعلان عن خطة البيت الأبيض لبيع نصف مخزون البلاد من النفط البالغ 688 مليون برميل في الفترة بين 2018 و2027 والذي يهدف إلى جمع 16.5 مليار دولار.

والميزانية، التي من المقرر أن تقدم للكونغرس اليوم، مجرد مقترح وقد لا تدخل حيز التنفيذ في صورتها الحالية.