إعلان لـBurger King يغضب العائلة الملكية في بلجيكاً

طباعة

أطلقت Burger King الأمريكية للوجبات السريعة في إطار التحضير لتدشين مطاعمها في بلجيكا إعلاناً شبهت فيها العاهل البلجيكي فيليب بملك البورغر، ما أثار حفيظة الأسرة البلجيكية الحاكمة.

والمهين في الدعاية الأمريكية حسب العائلة الملكية، أن Burger King وعلى موقعها الدعائي الذي أطلقته خصيصا لحملتها الترويجية في بلجيكا، اقترحت على الروّاد التصويت للاختيار ما بين الملك فيليب وملك البورغر، ليصطفي البلجيكيون بذلك الشخص الذي سيكون قادرا على حكم بلجيكا.

 

 

كما تؤكد الشركة الأمريكية على موقعها الدعائي للمقترعين، أن الفارق بين ملك البرغر، وهو شخصية خيالية ترمز لـBurger King، والملك البلجيكي فيليب، أن الثاني "عاجز عن إطعام المقترعين قياسا بملك البورغر، ولا يقوى على قلي البطاطس المقرمشة لهم".

إعلان ملك البرغر أثار امتعاض الأسرة البلجيكية الحاكمة التي أعرب أحد الناطقين البارزين باسمها عن سخطه حيال "استغلال اسم العائلة الملكية في غايات تجارية"، مؤكدا أن "الأسرة الحاكمة تعارض هذه الدعاية ولن تقبل بها".

من جهتها، أكدت Burger King أنها لم تتلق حتى الآن أي إخطار رسمي من الجانب البلجيكي، وأن دعايتها مستمرة حتى تدشين مطاعمها المنتظر أواخر يونيو المقبل.