رئيس المركزي الالماني: سياسة المركزي الأوروبي "ما زالت مناسبة من حيث المبدأ"

طباعة

أكد ممثل ألمانيا في المجلس التنفيذي للبنك المركزي الأوروبي ينس فيدمان أن السياسة النقدية الشديدة التيسير للبنك "ما زالت مناسبة من حيث المبدأ" لكن من المشروع مناقشة توقيت للخروج منها بينما يتعافى التضخم.

ومتحدثا في حفل استقبال في برلين قال فيدمان - وهو رئيس البنك المركزي الألماني (بوندسبنك) والمنتقد الأبرز في الأعوام القليلة الماضية لسياسة المركزي الأوروبي - إنه "بالنظر إلى تضاؤل ضغوط الأسعار فإن سياسة نقدية توسيعة ما زالت مناسبة من حيث المبدأ."

وأضاف قائلا "لكن نتيجة للتعافي الاقتصادي ومعدل متوقع للتضخم قدره 2% تقريبا في 2019 فإن من المشروع تماما التساؤل عن موعد ينبغي فيه للمجلس التنفيذي أن يدرس تطبيع السياسة النقدية."

ويجتمع المجلس التنفيذي للمركزي الأوروبي في الأول من يونيو في تالين عاصمة استونيا لتقييم موقف سياسته.

وقال ماريو دراغي رئيس البنك يوم الاثنين إن منطقة اليورو ما زالت تحتاج إلى تحفيز كبير حتى إذا تحسن النمو في الدول التسع عشرة الأعضاء في منطقة العملة الموحدة.