“الخليج للاستثمار الإسلامي” تدشن صندوق استثمارات عقارية متداولة بقيمة مليار درهم

طباعة

أعلنت شركة "الخليج للاستثمار الإسلامي" عن إطلاق صندوق استثمارات عقارية متداولة - REIT- متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، و يحمل اسم " جي آي آي ريت الإسلامي" - GII Islamic REIT -

و تخطط الشركة لتسجيل "الصندوق" و مدير الصندوق في "مركز دبي المالي العالمي"، و من المتوقع أن يتم تدشينه خلال شهر يونيو 2017 بعد الحصول على جميع الموافقات التنظيمية اللازمة.

وبحسب بيان الشركة فانها قد تلقت بالفعل التزامات من مجموعة من المستثمرين لديها لضخ أصول عقارية قائمة لديهم و مدرة للدخل بقيمة 500 مليون درهم، كما أن هناك استثمارات أخرى قيد المناقشة بقيمة 500 مليون درهم إماراتي من الفنادق المتوافقة مع أحكام الشريعة و من مباني المكاتب، و من المتوقع الانتهاء منها خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وتستهدف الخليج للاستثمار الاسلامي زيادة أصول "الصندوق" نقدا أو عينا من المؤسسات و المستثمرين المتمرسين قبل طرحه في اكتتاب عام في غضون 12 إلى 18 شهرا.

وقال الرئيس التنفيذي للخليج للاستثمار الاسلامي محمد الحسن أن صندوق "جي آي آي ريت" سيكون الأول في دول مجلس التعاون الخليجي الذي يقدم أرباحا شهرية موزعة، و بذلك يعالج الفجوة الموجودة في السوق نظرا لافتقاد المستثمرين الصغار خيارات الاستثمار المدرة لعائد شهري، موضحا أن الصندوق يستهداف عوائد مجزية دورية و توزيعات أرباح تتراوح بين 7 و 10٪ سنويا عند حدها الأدنى.

و أضاف الشريك المؤسس في شركة الخليج للاستثمار الإسلامي بانكاج غوبتا : "إن صندوق " جي آي آي ريت الإسلامي" سيشكل أيضا خيارا استثنائيا مثاليا لطائفة من المؤسسات الاستثمارية مثل صناديق التقاعد و المعاشات و الأوقاف و المكاتب العائلية و صناديق الثروة السيادية و البنوك، نظرا لما يتمتع به "الصندوق" من التزام بمعايير الشفافية و قواعد حوكمة الشركات.

وقال الرئيس التنفيذي المعين لصندوق "جي آي آي ريت الإسلامي" عمر ميرزا أن صناديق الاستثمارات العقارية المتداولة تعكس نضج أسواق العقارات أينما وجدت، وتساعد على الحد من تقلبات السوق من خلال إضفاء الطابع المؤسسي على الاستثمار العقاري.