مجموعة QNB تحتل المرتبة الأولى لأكبر 50 بنكا وفقاً لمعيار قيمة الأصول في دول الخليج

طباعة

رغم جميع التحديات والصعوبات التي مرت بها دول الخليج خلال الفترة الماضية نتيجة تقلبات أسعار النفط العالمية، إلا أن معظم قطاعاتها الأساسية قد استطاعت الصمود ومواصلة نموها بشكل جيد.

القطاع المصرفي الخليجي، أحد هذه القطاعات استطاع أن ينجو من الازمة بأقل الخسائر، وذلك بسبب السيولة التي تضخها الحكومات فيه بشكل مستمر، فبحسب Gulf Business فقد سجل أكبر 50 مصرفا خليجيا نموا في الأصول قدره 6.6% خلال العام الماضي، وصولا إلى 1.9 تريليون دولار، حيث سجل القطاع المصرفي القطري أعلى معدل نمو في الأصول محققا نسبة نمو بلغت 20% خلال الفترة ذاتها، وذلك على وقع استمرار الإنفاق الحكومي الرأسمالي على المشاريع التنموية الكبرى ونمو الطلب على الائتمان الى جانب الإستحواذات.

وتصدرت مجموعة QNB المرتبة الأولى خليجيا في قائمة أكبر 50 بنكا خليجيا بحجم أصول بلغ ما يقارب 198 مليار دولار، وصافي أرباح قدرها 3.4 مليارات دولار عن العام 2016، فيما حافظ البنك على معدل القروض غير العاملة كنسبة من إجمالي محفظة القروض عند مستوى 1.8%.

وجاء بنك الإمارات دبي الوطني في المرتبة الثانية من حيث الأصول، تلاه البنك الأهلي التجاري السعودي في المركز الثالث، أما بالنسبة لأرباح القطاع المصرفي الخليجي، فقد أشارت مجلة Gulf Business إلى انها قد انخفضت بنحو 4% في عام 2016، بسبب زيادة المخصصات، وتشديد الهوامش، وانخفاض الطلب على القروض.