أسهم أوروبا ترتفع وبورصة ميلانو تتفوق بعد مفاجأة في النمو الاقتصادي

طباعة

صعدت الأسهم الأوروبية - في أول جلسات شهر يونيو - وفي مقدمتها الأسهم الإيطالية بعد نمو اقتصادي أفضل من المتوقع في إيطاليا ساعد الأسواق على تجاهل توترات سياسية.

وقال مكتب الاحصاءات إن الاقتصاد الإيطالي نما بنسبة 0.4% في الربع الأول بفضل طلب محلي قوي رافعا بشدة تقديرا أوليا ومحسنا التوقعات للعام بكامله.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.4%، في حين صعد المؤشر القياسي للأسهم الإيطالية ببورصة ميلانو 1% بعد أن جددت بيانات النمو الاقتصادي اهتمام المستثمرين بالأسهم الإيطالية التي بدا أنهم أحجموا عنها في وقت سابق هذا الأسبوع بسبب احتمال انتخابات مبكرة ومشاكل في القطاع المصرفي.

وقالت الخبيرة الاقتصادية في بروميتييا ستيفانيا توماسيني "البيانات أفضل مما كان متوقعا. هذه أنباء سارة... التعافي يساعده تسارع في استهلاك الأسر في حين أن تباطؤ الاستثمارات مخيب للآمال".

وصعد مؤشر البنوك الإيطالية 1.2% بعد أن كان بين أكثر المتضررين من تراجع السوق هذا الأسبوع.

وفي البورصات الرئيسية في أوروبا صعد مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.3% ليعاود الاقتراب من أعلى مستوى له على الإطلاق مدعوما بمكاسب لأسهم شركات التصدير.

وصعد مؤشر كاك لأسهم الشركات الفرنسية الكبرى 0.66%، ومؤشر داكس الألماني 0.4%.