بوتين: روسيا دخلت مرحلة جديدة من النمو الاقتصادي

طباعة

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمام جمع من رجال الاعمال الروس والأجانب أن الاقتصاد الروسي "دخل مرحلة جديدة من التوسع" بات ينبغي تعزيزها بإجراءات لتشجيع الاستثمارات.

وأضاف بوتين في خطاب أثناء المنتدى الاقتصادي في سان بطرسبورغ أن بلاده "منفتحة على العمل المشترك وتحقيق مشاريع مشتركة تعود بالفائدة على الجميع".

يذكر أن روسيا خرجت للتو من عامين من الانكماش الناجم عن تدهور أسعار المحروقات والعقوبات الغربية المفروضة عليها على خلفية الأزمة الأوكرانية.

وتابع الرئيس الروسي إن "إجمالي الناتج الداخلي يشهد نموا للفصل الثالث على التوالي"، مضيفا أن الاستثمارات الأجنبية في الاقتصاد الروسي حققت في الفصل الأول أعلى مستوياتها منذ ثلاث سنوات، لتبلغ 7 مليارات دولار.

وأكد انه "يجب دعم جميع هذه التوجهات الايجابية"، وكان بوتين اعتبر مؤخرا أن بلده يخاطر بتسجيل نسب نمو تحاذي الركود في حال عدم تنفيذ اصلاحات تعالج بعض الكوابح البنيوية على غرار تراجع حجم القوة العاملة وضعف القدرة التنافسية للاقتصاد الروسي.

وفيما لفت الى اتخاذ بلاده إجراءات لتحسين مناخ الأعمال التجارية، اعتبر بوتين الجمعة انه ما زال يجب فعل المزيد مؤكدا أن "تعزيز النشاط الاستثماري يشكل عاملا محوريا".

كذلك تطرق الرئيس الروسي الى ضرورة تعزيز استقلالية القضاة وسط تململ رجال الأعمال من ملاحقات ظالمة ضدهم، وتوفير ضمانات رسمية الاستثمارات في البنى التحتية ودعم قطاع التكنولوجيا الفائقة.