ترامب سيضع الخطوط العريضة لخصخصة منظومة المراقبة الجوية

طباعة

ينوي الرئيس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعلان عن الخطوط العريضة لخطة لخصخصة منظومة المراقبة الجوية في الولايات المتحدة حيث سيحث الكونغرس على فصلها عن إدارة النقل الجوي الاتحادية.

ويواجه المقترح عقبات كبيرة في الكونغرس حيث يعارضه الديمقراطيون وبعض الجمهوريين. وقال ترامب مرارا إن جهود التحديث الجارية لمنظومة المراقبة الجوية عفا عليها الزمن بالفعل.

وفي ملخص أرسل إلى شركات الطيران ومجموعات المصالح قبل عقد اجتماع تقترح إدارة ترامب فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات لنقل الإشراف على المراقبة الجوية.

ويقول المقترح إن مجلسا من مسؤولي الطيران والنقابات والمطارات سيشرف على الكيان غير الهادف للربح.

وسيلتزم الكيان الجديد باتفاقات العمل القائمة لكن المراقبين الجويين لن يصبحوا موظفين بالحكومة الاتحادية.

وتنفق إدارة النقل الجوي الاتحادية نحو عشرة مليارات دولار سنويا على المراقبة الجوية معظمها من الرسوم المفروضة على المسافرين ولديها نحو 28 ألف موظف يعملون في المراقبة الجوية.

ومن المتوقع أن يقول ترامب إن الخطة ستوفر الوقت للمسافرين وتخفض تكاليف الوقود لشركات الطيران. وسيكون برفقته بعض المسؤولين التنفيذيين من كبرى شركات الطيران الأمريكية.