ارتفاع في تكلفة التأمين على ديون قطر بعد خفض التصنيف الائتماني

طباعة

ارتفعت تكلفة التأمين على الديون السيادية القطرية من مخاطر التخلف عن السداد بعد خفض التصنيف الائتماني للبلاد بسبب أزمتها الدبلوماسية مع دول عربية أخرى.

وبلغت عقود مبادلة مخاطر الائتمان القطرية لأجل خمس سنوات 89 نقطة، وهو أعلى مستوى لها منذ مطلع ديسمبر كانون الأول من العام الماضي، مقارنة مع 80 و65.5 في نهاية الأسبوع الماضي، قبل أن تقطع السعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر العلاقات مع قطر متهمة إياها بدعم الإرهاب.

وخفضت ستاندرد آند بورز تصنيفها الائتماني للديون القطرية الطويلة الأجل درجة واحدة إلى AA- من AA واضعة إياها على قائمة المراقبة الائتمانية ذات التداعيات السلبية، ما يشير إلى أن هناك احتمالا كبيرا لخفض جديد في التصنيف.

وتنطوي عقود مبادلة مخاطر الائتمان القطرية في الوقت الحالي على احتمال تخلف عن السداد نسبته 6.0 في المئة في السنوات الخمس القادمة.

وارتفعت أيضا عقود مبادلة مخاطر الائتمان السعودية كثيرا إلى 98 نقطة من 90 بعد أن هوت أسعار النفط نحو أربعة في المئة في تعاملات الأسواق الخارجية.