قرار المركزي الاوروبي يضغط على اليورو

طباعة

هبط اليورو أمام الدولار، بعدما أبقى البنك المركزي الأوروبي نسب الفائدة دون تغيير، بينما ارتفع الدولار أمام سلة عملات مع إدلاء مدير مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي بشهادته أمام مجلس الشيوخ الأمريكي.

وانخفض اليورو 0.36% إلى 1.1215 دولار بعدما هبط إلى أدنى مستوى في أسبوع عند 1.1196 دولار.

وكانت العملة الأوروبية الموحدة انخفضت يوم أمس وسط تقارير بأن البنك المركزي الأوربي سيخفض توقعاته للتضخم.

ويترقب المتعاملون في سوق العملات عن كثب شهادة كومي وينتابهم القلق من أنها قد تضعف أكثر زخم برنامج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الرامي إلى إلغاء تشريعات وتعديل قانون الضرائب.

وفي شهادة مكتوبة نشرت يوم أمس قال كومي إن ترامب طلب منه التخلي عن التحقيق في أمر مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين الذي يجري في إطار تحقيق أوسع بخصوص ما يتردد عن تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة.

وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية 0.3 بالمئة إلى 97.039. ومقابل الين ارتفعت العملة الأمريكية 0.48% إلى 110.32 ين.