مواد الإعمار تشتري سفنكس للزجاج مقابل 190 مليون دولار

طباعة
قال مدير تطوير الأعمال  فيصل العقيل  في شركة مواد الإعمار القابضة السعودية التابعة لمجموعة بن لادن إن شركته اشترت شركة سفنكس للزجاج التابعة للقلعة المصرية مقابل 190 مليون دولار. وسفنكس للزجاج إحدى مشروعات شركة جلاس وركس التابعة للقلعة والتي تعمل في صناعة الزجاج في افريقيا والشرق الأوسط. وقال العقيل في بيان اطلعت عليه رويترز "يدعم الاستحواذ على سفنكس للزجاج أنشطة الشركة في المرحلة المقبلة داخل مصر وخارجها. وتعتزم سفنكس للزجاج اقامة صناعة متكاملة للزجاج لتلبية الطلب المتزايد على الزجاج المسطح في الأسواق المحلية والخارجية مستغلة ميزة تطور صناعة الزجاج في مصر فضلا عن توافر مواد خام على درجة عالية من الجودة وعمالة ماهرة." وتمتلك شركة سفنكس للزجاج مصنعا جديدا بطاقة 600 طن في مدينة السادات شمالي القاهرة. ومنذ افتتاح المصنع في مارس آذار 2010 أضحى موردا رئيسيا للعديد من المشروعات في مصر وأسواق خارجية. ونقل البيان عن رياض كيوان مدير العمليات في الشركة "تتوقع السوق المصرية طفرة كبيرة في أنشطة التشييد فى ظل توجيهات الحكومة الجديدة لبناء ملايين الوحدات السكنية لأصحاب الدخول المنخفضة والمتوسطة بالإضافة إلى مشروعات كبرى تنفذها عواصم عربية وأجنبية لتوفير المزيد من فرص العمل للمصريين ما يوجد طلبا كبيرا على الزجاج وهنا تكمن أهمية مصنع سفنكس للزجاج الذي يتيح لنا تلبية جزء كبير من هذا الطلب والتصدير لدول مجاورة ايضا." وتعمل مواد الإعمار القابضة في مجال مواد وخدمات البناء وتحقق مبيعات سنوية بنحو عشرة مليارات ريال وهي مملوكة جزئيا لمجموعة بن لادن أكبر شركة إنشاءات وأحد أكبر الشركات العائلية في المملكة. وتمتلك القلعة 73.3 بالمئة من أسهم شركة سفنكس للزجاج.
//