السعودية تطلق الضريبة الانتقائية على السلع الكمالية

طباعة

يتأهب المستهلكون في السعودية خلال الفترة القادمة لدفع تسعيرة جديدة للمنتجات ذات الأضرار على الصحة العامة أو البيئة أو السلع الكمالية بنسب متفاوتة، حيث تبدأ السعودية رسميا بتطبيق ضريبة السلع الانتقائية التي تستهدف "التبغ ومشتقاته، ومشروبات الطاقة بنسبة 100 في المائة، والغازية 50 في المائة".

وعليه فإن أسعار عبوة الدخان للماركات شائعة الاستخدام ستتراوح مابين 18 إلى 24 ريالاً، فيما ستصل أسعار المشروبات الغازية للعلامات التجارية العالمية التي يبلغ حجمها 2.25 لتر إلى 7.5 ريال، و 2.25 ريال للعبوات بحجم 330 مل لتر.

وينتظر المستوردون والمصنعون صدور اللائحة التنفيذية لنظام الضريبة الانتقائية من وزارة المالية، بعدما رفعتها هيئة الزكاة والدخل، التي من المقرر أن توضح كافة الآليات المقرر العمل بها خلال الفترة القادمة، لتدخل إلى المرحلة الانتقالية قبل التطبيق الفعلي للضريبة الانتقائية.

 

 

وفرضت الضريبة الانتقائية بسبب الاستهلاك العالي للمنتجات الضارة بالصحة، حيث إن منظمة الصحة العالمية تطالب بالحد من استهلاكها، كذلك التكاليف التي تتحملها الدولة والأفراد نتيجة أضرارها، كما فرضت بحكم التزام المملكة بالاتفاقيات الدولية لمكافحة السلع الضارة وارتباط المملكة ببرنامج الإصلاح الضريبي بدول مجلس التعاون الخليجي.

ويتم تحصيل الضريبة الإنتقائية من قبل الجمارك على جميع الأصناف المشار إليها الموجودة بالدوائر الجمركية.

وتم إقرار النظام أواخر عام 2016 من قبل مجلس التعاون الخليجي بعد عدة سنوات من النقاش، وتمت المصادقة عليه وأن يتم تطبيقه على كل دولة بعد إقراره من الجهات المعنية.