وسترن ديجيتال ترفع عرضها لشراء وحدة توشيبا لأشباه الموصلات

طباعة

تخطط وسترن ديجيتال لزيادة عرضها لشراء وحدة أشباه الموصلات الثمينة التابعة لشركة توشيبا مقابل 18 مليار دولار أو أكثر في محاولة أخيرة للتوصل لاتفاق تراه الشركتان شديد الأهمية.

وستقدم المجموعة عرضاً جديداً بتريليوني ين أو أكثر بحلول يوم الخميس حيث ستختار الشركة اليابانية المتعثرة أفضل العروض المقدمة لشراء وحدة توشيبا ميموري ثاني أكبر منتج عالمي لشرائح الذاكرة من نوع ناند.

هذا وتفضل توشيبا العرض المقدم من برودكوم الأمريكية لصناعة الشرائح بالاشتراك مع سيلفر ليك الأمريكية للاستثمار المباشر والبالغة قيمته 2.2 تريليون ين.

وحددت توشيبا مستوى تريليوني ين كحد أدنى لسعر البيع في إطار سعيها لإيجاد مشتر لتغطية تكاليف إضافية بمليارات الدولارات نتجت عن أزمة وحدة الطاقة النووية التابعة لها وستنجهاوس الكتريك التي أشهرت إفلاسها.

//