السعودية تورد كميات النفط المتعاقد عليها مع زبائن آسيا بالكامل في يوليو

طباعة

قالت مصادر مطلعة إن السعودية ستورد جميع كميات النفط المتعاقد عليها إلى خمسة مشترين آسيويين على الأقل في يوليو تموز.

وأضاف أحد المصادر أن شركة النفط الحكومية السعودية أرامكو ستورد أيضا جميع كميات النفط الثقيل للشهر الثالث على التوالي على الرغم من خفض الإمدادات من هذه الدرجة في وقت سابق من هذا العام.

ووافقت أرامكو في سياق منفصل على توفير كميات إضافية من النفط إلى جانب المتعاقد عليها بناء على طلب أحد المشترين. ولم يطلب بقية المشترين إمدادات إضافية بعدما رفعت أرامكو الأسعار أكثر من المتوقع.

وأخطرت أرامكو اثنين من المصافي الآسيوية على الأقل في الشهر الماضي بأول خفض في حصص الخام لمشترين بالمنطقة منذ بدء سريان اتفاق خفض الإنتاج الذي تقوده أوبك في يناير كانون الثاني.

ويأتي إرسال الكميات المعتادة من إمدادات النفط السعودي إلى آسيا في إطار سعي المملكة لحماية حصتها السوقية على الرغم من اتفاق منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وبعض المنتجين المستقلين على تمديد اتفاق خفض الإنتاج حتى مارس آذار العام المقبل.