أسهم أوروبا تغلق مرتفعة مع تعافي أسهم التكنولوجيا

طباعة

دفع تعافي أسهم شركات للتكنولوجيا وتجدد التفاؤل بشأن بنوك إيطالية متعثرة الأسهم الأوروبية للصعود من أدنى مستوياتها في سبعة أسابيع، وقاد سهم كابيتا المكاسب بعدما قدمت شركة خدمات التعهيد البريطانية التي تواجه صعوبات توقعات متفائلة.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.6% معوضا تقريبا خسائره من الجلسة السابقة. وزاد مؤشر إم.آي.بي للأسهم الإيطالية 0.9%.

وصعد مؤشر قطاع التكنولوجيا الأوروبي بأكثر من واحد في المئة بعد موجة مبيعات في جلسة أمس حينما امتد القلق حول تقييمات شركات أمريكية إلى أوروبا وبصفة خاصة الشركات التي تورد لأبل.

وصعد مؤشر قطاع البنوك الإيطالية 1.1% وسط تجدد الآمال بإنقاذ البنوك المتعثرة في مقاطعة فينيتو. وقال وزير الاقتصاد الإيطالي إن الحل أصبح "قريبا".

وزاد سهما يو.بي.آي بانكا وبي.بي.إي.آر 3.4 و2.5% على الترتيب ليقودا صعود البنوك الأوروبية. وارتفع سهم بنك أونيكريديت 1.6%.

وقفز سهم كابيتا البريطانية 15%، بعدما قالت الشركة إنها تأمل في تحسن الربحية والفوز بمزيد من العقود في النصف الثاني من 2017 في أعقاب سلسلة من التحذيرات بشأن الأرباح.

وصعد مؤشر الأسهم اليونانية 1.6%، بعد أن قال مسؤولون إن حلا وسطا بشأن الديون قد يتم التوصل إليه، مما يمهد الطريق لحصول أثينا على قروض جديدة وتأجيل مسألة تخفيف عبء الدين المثيرة للخلاف لمرحلة لاحقة.