الفضائح تدفع رئيس "UBER" للذهاب في إجازة بدلا من الاستقالة

طباعة

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة سيارات الأجرة "UBER" ترافيس كالانيك أنه يعتزم الذهاب في إجازة من العمل، مشيرا إلى أنه قد يعود ليشغل منصب أقل أهمية.

يأتي هذا بعد عملية مراجعة للإدارة والممارسات في الشركة التي تواجه عددا من الفضائح، من ضمنها حالات تحرش جنسي.

ولم يحدد كالانيك تاريخ عودته، لكنه ينوي العودة مع فريق إداري متميز لقيادة الشركة بحلة جديدة بعد تطبيق توصيات شركة المحاماة التي استعان بها مجلس إدارة "أوبر".

يذكر أن شركة المحاماة كانت قد قدمت توصيات لـ"أوبر" حول بيئة العمل في الشركة، تضمنت تغيير الإدارة العليا وتحسين مستويات الإشراف والتدريب.

وقال كالانيك في رسالة إلكترونية أرسلها للموظفين، إن "من أجل نجاح أوبر 2 فإن هناك حاجة لللتفرغ لبناء فريق العمل، لكن حتى استطيع أن أبني فريق أوبر 2 يجب أن أتحول إلى ترافيس 2 حتى أصبح المدير الذي تحتاجه الشركة".