مصر تسجل نموا نسبته 4.3% في الربع الثالث من سنتها المالية

طباعة

أكدت وزيرة التخطيط المصرية هالة السعيد أن نمو اقتصاد البلاد ارتفع في الربع الثالث من السنة المالية 2016-2017 إلى 4.3% مقارنة مع 3.6% قبل عام.

وتوقعت السعيد في مؤتمر صحفي عقدته على هامش اجتماع مجلس الوزراء يوم أمس "أن يصل معدل النمو إلى أربعة بالمئة بنهاية العام الجاري".

يذكر أن السنة المالية في مصر تبدأ في الأول من يوليو/تموز وتنتهي في 30 يونيو/حزيران من العام التالي.

وكانت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية نقلت عن السعيد قولها في مطلع مايو/أيار إن النمو في الربع الثالث من السنة المالية 2016-2017 بلغ 3.9%.

وعزت الوزيرة تسارع النمو في الربع الثالث إلى ارتفاع النمو في قطاعات الاتصالات والسياحة والتشييد والنقل والصناعات التحويلية.

وكان رئيس الوزراء شريف إسماعيل قال لرويترز العام الماضي إن اقتصاد مصر نما 4.3% في السنة المالية 2015-2016.

تنفذ الحكومة حاليا برنامجا للإصلاح الاقتصادي شمل تحرير سعر الصرف في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وإجراءات لخفض واردات السلع غير الأساسية وتقليص الدعم الموجه للكهرباء والمواد البترولية.

وفي تقريره الشهري عن الآفاق الاقتصادية العالمية لشهر يونيو حزيران، قدر البنك الدولي نمو الناتج المحلي الإجمالي المصري بواقع 3.9% في السنة المالية 2016-2017 التي تنتهي هذا الشهر بما يتوافق مع توقعات الحكومة.

ويكافح الاقتصاد المصري منذ انتفاضة 2011 التي أدت إلى عزوف المستثمرين الأجانب والسياح.

وتأمل الحكومة أن يؤدي برنامج قرض بقيمة 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، يتضمن حزمة من الإصلاحات الاقتصادية، إلى وضع البلاد على المسار الصحيح.