سابك السعودية تطور منتج يحدث ثورة في الشاشات الالكترونية

طباعة
أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" وشركة "سيما نانوتك" تعاونهما في تطوير أول أفلام البولي كاربونيت الشفافة والموصلة، وهي الأولى على مستوى قطاع صناعة البلاستيك بهذه الخصائص، ما يمكنها من تحقيق ثورة في مجال المواد المستخدمة في صناعة الإلكترونيات الاستهلاكية، والمستلزمات المنزلية، والسيارات، والبناء، والرعاية الصحية. وبحسب وكالة الانباء السعودية، أوضح نائب الرئيس التنفيذي للتقنية والابتكار في "سابك " الدكتور أرنستو أوشيلو أن المنتج الجديد صمم ليحقق الخصائص الوظيفية، التي تتميز بها منتجات "الجيل القادم" كما يتيح تحسين أداء المنتج النهائي، ويساعد في إنتاج تطبيقات مبتكرة، وتصميم منتجات جديدة، مشيراً إلى أنه يشمل شاشات لمسية أسرع استجابة لاستخدامها في الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، وكذلك في نوافذ السيارات المقاومة للضباب ، كما تتمتع بفعالية أفضل لصد التداخل الكهرومغناطيسي في الإلكترونيات، وهوائيات شفافة (للواي فاي\البلوتوث) المستخدمة في الأجهزة النقالة، مثل الهواتف الذكية، والأجهزة اللوحية، والحواسب المحمولة، والحواسب المدمجة. من جانبه أبان مدير التسويق في مجال الإلكترونيات الاستهلاكية بوحدة العمل الاستراتيجية للبلاستيكيات المبتكرة في سابك مات غراي أن مادة البولي كاربونيت الشفافة الموصلة تعد منتجاً متقدماً ، سواءً في مجال الإلكترونيات الاستهلاكية وغيرها من المجالات الصناعية المهمة، مشيراً أن التعاون مع شركة "سيما نانوتك" يأتي انسجام استراتيجي مع التزامنا بالابتكار المستمر في الميادين المهمة التي تلبي احتياجات زبائننا". وأضاف غراي أن التعاون عبر الاستفادة من تقنية جزيئات النانو (سانتي) المملوكة لـ(سيما نانوتك)، وأفلام اللكسان المعروفة عالمياً والمملوكة لشركة (سابك) وهي إحدى أصناف مادة البولي كاربونيت حيث أثمرت الجهود المشتركة في تطوير سلسلة جديدة من المواد خفيفة الوزن، التي تمتلك خصائص توصيل وشفافية ممتازة، إضافة إلى مرونتها العالية. من جهته عبر الرئيس التنفيذي لشركة سيما نانوتك جون برود عن سعداته بالتعاون مع (سابك) من أجل تقديم الميزات الرئيسة لتقنية جزيئات النانو (سانتي)، لخدمة عدد من أسواق المنتجات الصناعية والاستهلاكية المتنوعة، إضافة إلى تلبيتها للمواصفات البصرية الخاصة بتطبيقات العروض والملامسة؛ تتميز تقنية (سانتي) بانخفاض تكلفتها". ويجدر بالذكر أن تقنية "سانتي" -المحمية ببراءة اختراع - تعد تقنية خاصة بتجميع الجزيئات النانوية؛ وهي الوحيدة القادرة على إنتاج شفافية عالية مع مقاومة كهربائية منخفضة جداً وهي أفضل عشر مرات من تقنية أكسيد قصدير الإنديوم المستخدمة حالياً. كما أن شبكة (سانتي) الموصلة تمتاز بقوتها الميكانيكية، التي تمكنها من تحمل الثني، والإطالة، والشد، وهي خصائص مطلوبة في التطبيقات المرنة. كما يكمن تشكيل المادة الجديدة بالحرارة لتكوين أشكال منحنية وثلاثية الأبعاد.