ارتفاع عجز ميزان المعاملات الجارية الأمريكي إلى 2.5% من الناتج الاجمالي

طباعة

زاد العجز في ميزان المعاملات الجارية الأمريكي قليلا في الربع الأول من هذا العام مع استيراد الولايات المتحدة المزيد من النفط الخام وأجزاء السيارات والإمدادات لمصانعها.

وأوضحت وزارة التجارة الأمريكية أن عجز ميزان المعاملات الجارية، الذي يقيس تدفق السلع والخدمات والاستثمار من وإلى البلاد، ارتفع بنسبة 2.4% إلى 116.8 مليار دولار.

وجرى تعديل العجز للربع الرابع من العام الماضي بالرفع إلى 114.0 مليار دولار من قراءة سابقة بلغت 112.4 مليار دولار.

وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا أن يرتفع العجز إلى 123.8 مليار دولار في الربع الأول من هذا العام.

ويمثل عجز ميزان المعاملات الجارية للربع الأول 2.5% من الناتج المحلي الاجمالي ارتفاعا من 2.4% في الربع الرابع من 2016.

وهبط عجز المعاملات الجارية من مستوى قياسي بلغ 6.3% من الناتج المحلي الإجمالي في الربع الرابع من 2005 مع تقلص فاتورة الواردات بفضل تزايد إنتاج النفط المحلي وتراجع الأسعار العالمية للخام.