المركزي النيجيري يتدخل لمنع فقد الوظائف في اتصالات-نيجيريا

طباعة

أكد البنك المركزي النيجيري أنه تدخل في المحادثات بعد أن تخلفت اتصالات نيجيريا عن السداد في قرض قيمته 1.2 مليار دولار وذلك سعيا منه للحيلولة دون فقد الوظائف ونزع الأصول.

وقال أيزاك أوكورافور المتحدث باسم البنك المركزي إن البنك تدخل إلى جانب لجنة الاتصالات النيجيرية لأن اتصالات نيجيريا "شركة ذات أهمية نظامية".

لم تسفر المحادثات بين اتصالات نيجيريا والمقرضين لإعادة هيكلة القرض البالغة قيمته 1.2 مليار دولار المبرم في 2013 عن اتفاق مما أجبر البنوك على التدخل هذا الشهر.

مبادلة أبوظبي تنسحب من اتصالات نيجيريا

وفي سياق متصل، قال البنك المركزي النيجيري إن صندوق الاستثمار مبادلة التابع لحكومة أبوظبي قد انسحب من اتصالات نيجيريا بعد فشل شركة الاتصالات في إبرام اتفاق مع مقرضيها بشأن تمويل قيمته 1.2 مليار دولار أبرمته قبل أربع سنوات.

وقال البنك المركزي إن مبادلة انسحبت أيضا من المفاوضات الجارية مع مقرضي اتصالات تاركة الشركاء النيجيريين بقيادة رئيس مجلس الإدارة حكيم بيلو-أوساجي وحدهم.

وكانت اتصالات الإماراتية قالت يوم الثلاثاء إنها تحمل حصتها البالغة 45 بالمئة في الوحدة النيجيرية دون قيمة دفترية في سجلاتها وإنها تلقت أمرا بنقل أسهمها إلى أمين قرض بحلول 23 يونيو حزيران إثر فشل المفاوضات.