فيفا تنشر تقرير غارسيا وقطر ترحب

طباعة

نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" تقرير التحقيقات التي جرت بشأن وجود فساد محتمل فيما يتعلق بمنح حق استضافة بطولتي كأس العالم 2018 و 2022 في روسيا وقطر .

وشغل "تقرير غارسيا" العالم الكروي منذ كتابته من قبل المدعى العام الاميركي السابق مايكل غارسيا الذي قاد التحقيقات الداخلية لفيفا. وسلم غارسيا تقريره في 5 ايلول/سبتمبر 2014 موضحا انه اكتشف "مشاكل, جدية وكبيرة في عملية الترشيح والاختيار" بخصوص موندياليي  2018 و2022 اللذين منحا الى روسيا وقطر على التوالي.

هذا و رحبت قطر بنشر الفيفا تقرير  غارسيا، حيث أصدرت اللجنة العليا للإرث والمشاريع القطرية بياناً مقتضباً جاء فيه تأكيدها على تعاونها الكامل مع التحقيق.

وتعهدت اللجنة في ختام بيانها بمواصلة العمل الدؤوب لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم للمرة الأولى في المنطقة والعالم العربي.

وأجبر الفيفا على نشر التقرير بالكامل بعد تسريبه لصحيفة ألمانية بدأت بنشره على حلقات.

يذكر أن الأزمة الدبلوماسية بين دول الخليج أثارت قلقا من تأثير سلبي محتمل على إقامة كأس العالم 2022 للمرة الأولى في الشرق الأوسط وشمال افريقيا، كما توقع خبراء في الشؤون الرياضية أن تؤدي الأزمة الحادة إلى انعكاسات سلبية على استضافة قطر للبطولة العالمية.