يلين لا تتوقع حدوث أزمة مالية جديدة

طباعة

استبعدت رئيسة مجلس الاحتياطي الفدرالي الأمريكي جانيت يلين وقوع أزمة مالية أخرى على الأقل على مدى حياتها، وعزت ذلك إلى إصلاحات النظام المصرفي منذ انهيار القطاع في 2007-2009.

وجاء كلام يلين خلال حلقة نقاشية في لندن قالت فيها إنه "سيكون شيئا جيدا" إذا استمرت الإصلاحات في صناعة الخدمات المالية التي بدأت منذ الأزمة.

وحثت المتحدثة أولئك الذين ساعدوا في التغلب على تداعيات الأزمة في ذلك الوقت على أن يسعوا بنشاط لمنع تخفيف الإصلاحات.

وأشارت إلى أن البنك المركزي الأميركي سيواصل رفع أسعار الفائدة فقط بشكل تدريجي.

هذا وأضافت أنه سيجري التقليص التدريجي لمخزون السندات الذي راكمه مجلس الاحتياطي الفدرالي لمساعدة الاقتصاد الأميركي على تجاوز الأزمة.