الهجوم الإلكتروني العالمي يصيب ذراع العقارات لبنك بي.إن.بي باريبا

طباعة

أصاب هجوم الكتروني عالمي ذراع العقارات التابعة لبنك بي.إن.بي باريبا أكبر البنوك الفرنسية وأحد أكبر المؤسسات المالية.

وقال متحدث باسم بي.إن.بي باريبا إن الهجوم أصاب شركة ريل ستيت التابعة لبي.إن.بي باريبا، وذلك بعد أن قال مصدر مطلع إن بعض أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالموظفين توقفت بسبب الحادث.

وأضاف بأن يجري اتخاذ الإجراءات الضرورية لاحتواء الهجوم سريعاً.

هذا وتسبب الهجوم العالمي في تعطيل أجهزة كمبيوتر بأكبر شركة نفط روسية وبنوك أوكرانية وشركات متعددة الجنسيات بسبب فيروس مماثل لفيروس الفدية الخبيث الذي أصاب أكثر من 300 ألف جهاز كمبيوتر الشهر الماضي.

يذكر أن بي.إن.بي باريبا ريل ستيت تقدم خدمات الاستشارات وإدارة الاستثمارات والعقارات وخدمات التطوير في أوروبا بالأساس.

ويبلغ عدد موظفي الشركة 3472 موظفا بنهاية العام الماضي ولها عمليات في 16 دولة وتدير أصولا بقيمة 24 مليار يورو ، أي ما يعادل 27.26 مليار دولار.