الهجوم الإلكتروني العالمي أصاب "غازبروم" الروسية

طباعة

أصاب الهجوم الإلكتروني العالمي أجهزة الكمبيوتر في شركة الغاز الروسية الحكومية العملاقة غازبروم، بحسب ما أعلن مسؤول حكومي.

وتسبب الفيروس، الذي أطلق عليه الباحثون اسم جولدن آي أو بيتيا، حالة من الفوضى في شركات بأنحاء العالم حيث انتشر في أكثر من 60 دولة.

وبحسب وكالة "رويترز" لم تكشف المصادر عن مزيد من التفاصيل بخصوص عدد الأجهزة التي أصابها الفيروس ولا النظم المتضررة في  غازبروم أو حجم الضرر. وامتنعت غازبروم عن التعليق.

وكانت شركة روسنفت الروسية النفطية من أوائل الشركات التي أعلنت إصابتها بالفيروس الذي أصاب أيضا أجهزة كمبيوتر في شركة إيفراز لصناعة الصلب. وقالت الشركتان إن إنتاجهما لم يتأثر.