بعد منافسة شديدة مع لندن ...دبي الثانية عالمياً بين أهم وجهات تجارة التجزئة في العالم

طباعة
احتلت دبي المرتبة الثانية بين أهم وجهات تجارة التجزئة العالمية للسنة الثالثة على التوالي، فيما احتفظت لندن بموقع الصدارة، وذلك وفقاً لنسخة عام 2014 من تقرير "تجارة التجزئة العالمية" الذي تصدره شركة «سي بي آر إي» العالمية المتخصصة في مجال الاستشارات  العقارية. وتتصدر لندن ودبي هذه القائمة بفارق كبير عن كل من نيويورك وموسكو وشانغهاي، وهي المدن الثلاث الأخرى المشكلة للخمس الكبار في التقرير. وقال المدير التنفيذي لـ «سي بي آر إي»في الشرق الأوسط نك ماكلاين ا إن نجاح دبي في الحفاظ على مرتبتها الثانية عالمياً من حيث حضور شركات التجزئة العالمية يعكس الدور المهم الذي تلعبه هذه المدينة كمركز إقليمي للسياحة والأعمال التجارية، واضاف ان  قطاع التجزئة واحداً من أنشط القطاعات الاقتصادية في الإمارة، ومن المتوقع أن يشهد هذا القطاع نمواً مطرداً مع اقتراب موعد استضافة معرض إكسبو 2020 خلال ست سنوات. في الوقت الذي شهدت دبي دخول 19 علامة تجارية عالمية جديدة عليها خلال 2013، ومع الشروع في مشاريع جديدة لبناء مراكز تجارية كبرى، إلى جانب عمليات التجديد والتحديث والتوسعة في المراكز القائمة حالياً.