سلهب: البيانات الاقتصادية الجيدة لن تكون في صالح الذهب

طباعة
قال محلل اول في الاسواق المالية في في الشرق الاوسط واسيا Swissquote Bank مازن سلهب ان تراجعات الذهب الحالية قد لاتكون هي النهائية حيث تنتظر الاسهم الامريكية المزيد من المكاسب في ظل البيانات الاقتصادية الجيدة التي لن تكون في صالح الذهب، في الوقت الذي من الممكن ان ترفع التوترات السياسية في العالم من اسعار الذهب. واضاف ان الاقتصاد الياباني يواجه تحديا حقيقيا مع تراجع البيانات بعد رفع ضريبة المبيعات وسيكون التحدي الاكبر هو معرفة نسبة التراجع وخاصة الانفاق الداخلي والاستهلاك. واشار الى ان تراجع اسعار الحليب عالميا بنسبة 20% اثر سلبا على اداء الاقتصاد النيوزيلندي وبالتالي لن يكون البنك المركزي في حالة استعجال للمزيد من رفع اسعار الفائدة