قطر تجدد التزامها بالاتفاقات الثنائية في الطاقة والصناعة

طباعة

قال وزير الطاقة والصناعة القطري محمد السادة إن بلاده ملتزمة بجميع الاتفاقات الثنائية الموقعة مع شركائها في جميع المجالات، بما فيها الطاقة والصناعة.

وأضاف السادة إن قطر تتعهد بتحقيق هدفها بأن تكون مورداً للطاقة يعتمد عليه وموثوقاً به، مشيراً إلى حرص بلاده على ما يسهم في تحقيق أمن الطاقة لجميع عملائها.

هذا وجاءت تصريحات الوزير في ختام جولة آسيوية، زار خلالها عدداً من الدول الشركاء لدولة قطر في قطاعي الطاقة والصناعة، حيث بحث الوزير سبل توسيع نطاق التعاون.

يذكر أن السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطعت العلاقات الدبلوماسية وخطوط النقل مع قطر التي تعد أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم.