أمريكا ترفع حظراً على الكمبيوتر المحمول في الرحلات القادمة من أبوظبي

طباعة

ألغت الولايات المتحدة حظراً كانت قد فرضته على حمل  المسافرين أجهزة الكمبيوتر المحمول داخل الطائرات، وذلك على الرحلات القادمة من العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وقالت إن طيران الاتحاد نفذ إجراءات أمنية أكثر صرامة كانت مطلوبة لرفع الحظر.

هذا ورحب طيران الاتحاد بالخطوة، مرجعاً الفضل في اتخاذها إلى إنشاء منطقة في مطار أبوظبي الدولي لحصول المسافرين على موافقة مسبقة من إدارة الهجرة الأمريكية، قبل صعودهم إلى متن الطائرات المتجهة للولايات المتحدة.

وأشارت شركة الطيران أن إنشاء هذه المنطقة قد سمح لها بالوفاء بالمتطلبات الأمنية الأمريكية.

إلى ذلك، قالت وزارة الأمن الداخلي الأمريكي إن مسؤولي إدارة أمن النقل تحققوا من تنفيذ الإجراءات بالشكل السليم.

يذكر أن طيران الاتحاد هي شركة الطيران الوحيدة التي تقوم برحلات مباشرة من أبوظبي إلى الولايات المتحدة.

وفي مارس/آذار، فرضت الولايات المتحدة حظرا على أجهزة الكمبيوتر المحمول مع المسافرين داخل الطائرات في الرحلات القادمة إلى البلاد من عشر مطارات في ثماني دول هي مصر والمغرب والأردن والإمارات والسعودية والكويت وقطر وتركيا.