ميركل تطلق حملتها لولاية جديدة في ألمانيا

طباعة

تطلق المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل حملتها لولاية رابعة بعرض برنامجها الانتخابي في وقت تواجه بعض الاتهامات بالاكتفاء بحصيلتها.

وكان قد سبقها خصمها الاشتراكي الديمقراطي مارتن شولتز الذي باشر حملته قبل أشهر واعداً بمزيد من العدالة الاجتماعية.

هذا ولم تكشف ميركل حتى اليوم عما تعتزم اتخاذه من تدابير في حال فوزها بولاية رابعة، التزاماً منها بالأسلوب الذي تعتمده منذ وصولها إلى السلطة عام 2005 والقاضي بتفادي المواجهة المباشرة لعدم إعطاء خصومها وسيلة لمهاجمتها.

إلى ذلك، تفضل ميركل المراهنة على شخصيتها وعلى حصيلتها، مع تراجع معدل البطالة إلى 5,6 بالمائة، أدنى مستوياته منذ إعادة توحيد ألمانيا عام 1990.

أما مسألة توافد أكثر من مليون مهاجر إلى البلاد في 2015 و2016، فتبدو الآن طي النسيان بعدما أضعفت موقفها لفترة.

يذكر أن حزبها المحافظ "الحزب المسيحي الديمقراطي" وحليفه البافاري "الاتحاد المسيحي الاجتماعي" يعتزمان الكشف عن برنامجهما المشترك، في محاولة لوقف الانتقادات التي تأخذ على المستشارة رفضها الخوض في الجدل السياسي.