الطلب العالمي على الشحن الجوي يرتفع 12.7% خلال مايو

طباعة

زاد الطلب العالمي على الشحن الجوي بنسبة 12.7% خلال مايو/أيار، مع ارتفاع طلبيات التصدير الجديدة لتقترب من أعلى مستوى لها في ستة أعوام وهو مؤشر على استمرار تحسن الأوضاع الاقتصادية والتجارية.

وبحسب الاتحاد الدولي للنقل الجوي "اياتا"، فقد سجلت جميع المناطق باستثناء أمريكا اللاتينية نموا في خانة العشرات.

وزادت الطاقة الاستيعابية المتاحة 5.2% في مايو أيار مما يعني أن معاملات الحمولة زادت ثلاث نقاط مئوية إلى 45.2%.

غير أن اياتا يرى أن أفضل مراحل دورة الصعود ربما تكون انقضت بالفعل.

وقال المدير العام والرئيس التنفيذي لاياتا ألكسندر دو جونياك "في ظل دلالات بأن دورة النمو ربما بلغت الذروة، فإن المسؤولية الملقاة على عاتق القطاع تتمثل في تحسين قيمته الافتراضية من خلال تسريع عملية التحديث وزيادة التركيز على العميل".

وللربع الثالث، يتوقع اياتا أن ينمو الطلب على الشحن الجوي ثمانية بالمئة.

وفي الشهر الماضي رفع الاتحاد توقعاته لزيادة الطلب في العام بأكمله إلى 7.5% من 3.5%.

وأكدت شركة لوفتهانزا الألمانية للطيران أن قسم الشحن الجوي لديها يعمل بشكل جيد في 2017 حيث يستفيد القطاع من تعافي الاقتصادات العالمية واتجاهات مثل النمو في التجارة الإلكترونية.