باكستان تطمح أن تصبح بين أكبر 5 دول مستوردة للغاز المسال بحلول 2022

طباعة


قال وزير البترول الباكستاني إن بلاده قد تصبح واحدة من أكبر خمس دول مستوردة للغاز الطبيعي المسال في العالم وتوقع أن تقفز الواردات أكثر من خمس مرات مع بناء شركات خاصة منافذ جديدة للغاز الطبيعي المسال.
مشيرا إلى أن الواردات قد تتجاوز 30 مليون طن بحلول عام 2022 ارتفاعا من 4.5 مليون طن حاليا.
وبنت باكستان أول منفذ للغاز الطبيعي المسال في 2015 بعد بعض التأخيرات ومن المقرر أن يبدأ تشغيل المنفذ الثاني في أكتوبر تشرين الثاني مما يضاعف طاقة الاستيراد لنحو تسعة ملايين طن.
وتجري باكستان محادثات مع روسيا وإندونيسيا وماليزيا وسلطنة عمان بشأن صفقات حكومية لاستيراد ما يصل إلى ثلاث شحنات غاز طبيعي مسال كل شهر لمنفذها الثاني الذي يمكنه استقبال 600 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا أو ستة شحنات كل شهر.