الذهب يتجه لتعزيز مكاسبه مع انحسار توقعات رفع الفائدة

طباعة

ارتفعت أسعار الذهب، ومن المرجح أن تحقق المزيد من المكاسب بعدما تراجع الدولار إلى أدنى مستوياته في عدة أشهر بفعل بيانات أشارت إلى ضعف التضخم الأمريكي وقلصت من احتمالات رفع أسعار الفائدة.

من جانبه، أكد المحلل لدى ميتسوبيشي في لندن جوناثان بوتلر "الدولار يواصل أداءه الضعيف والعوائد (عوائد السندات) نزلت إلى حد ما من مستوياتها المرتفعة نسبيا في الآونة الأخيرة".

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.6% إلى 1235.57 دولار للأونصة.

وزادت عقود الذهب الأمريكية تسليم أغسطس/آب 0.6% إلى 1234.70 دولار للأونصة.

وقوضت البيانات الأمريكية الضعيفة التي صدرت في الآونة الأخيرة عن التضخم والطلب المحلي مبررات رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة وقلص المتعاملون مراهناتهم على احتمال رفع الفائدة في ديسمبر/كانون الأول.

وقبع الدولار الأمريكي عند أدنى مستوى له في عشرة أشهر أمام سلة من العملات بينما زادت العملات المرتفعة العائد مثل الدولار الأسترالي إلى أعلى مستوى في عامين بعدما قلصت البيانات توقعات رفع الفائدة الأمريكية في الأشهر المقبلة.

ويدعم انخفاض الدولار الذهب كونه يقلل تكلفة المعدن المقوم بالعملة الأمريكية على المستثمرين من حائزي العملات الأخرى.

وقال المحلل لدى إيه.إن.زد، دانييل هاينس "معنويات المستثمرين (إزاء الذهب) تحسنت بقوة على مدى الأسبوع الأخير ولاسيما في ظل البيانات الضعيفة الصادرة من الولايات المتحدة الأسبوع الماضي.. الذهب الآن بصدد موجة صعود جديدة."

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 1.4% في المعاملات الفورية إلى 16.17 دولار للأونصة، بعد أن سجلت 16.18 دولار وهو أعلى مستوى لها في نحو أسبوعين.

وزاد البلاتين 1.6% إلى 929.74 دولار للأونصة بعد أن لامس أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع عند 932.50 دولار للأونصة.

وارتفع البلاديوم 0.6% إلى 862.80 دولار للأونصة.